الأحد، 1 أبريل، 2012

رحلة المرض..الجزء الثاني .






لمتابعة الجزء الأول = أضغط هنا =

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بعد أن وقعت على ذلك الأسفلت , غفوت قليلاً لمدة دقائق لم
أكن أعرف مايحدث بجسمي وماهي إلا دقائق ..وتجمع عدد
من الناس رأيت شاب يوقف ..سيارته ..ويضع يده على رأسه
ولفت نظري شاب ملتزم بسيارة صغيرة على الشارع المقابل
كانت سيارته تعج بـ الأطفال ويظهر أنه ثلاثيني .
جاء يهرول ويقفز سياج الشارع كي يصل إلي , وحينما
وصل مسح الدم من على جبهتي ورفع رأسي ووضعه على
أرجله , كان وجهه يشع نور إيمان  .



قال لي : يافلان ...قل لا إله إلا الله ..ومحمد رسول الله .
أبتسمت له ..تلك الشهادة ..أنا مؤمن بها طول عمري
بل أن أول أسم نطقته في حياتي هو الله عزوجل وكانت
تلقني هو أمي ..ابتسمت ..لأني كنت الطفل الوحيد في
الروضة ..الذي حفظ أية الكرسي والفاتحة ..بسبب والديه
ولكن مهلاً ..أن جسمي ..ورئتي لا تساعدني على الكلام ..
يجب أن أقولها ..أستجمعت كل قواي ..وهمست له ..
بالشهادة ..فأبتسم وقال : لا خوف عليك ..وأخذ يمسد
يدي ..هنا تجمع عدد كبير ..بعضهم قالو ا: لا تحملوه
والأخرين قالوا: ربما هي نوبة قلبية ..أو ذبحة
والكل يحاول مساعدتي ..


ما أجمل مجتمعنا المسلم ..يسقط رجل واحد فيصبح
الجميع حوله ..ويحاولون مساعدته ..لو كنت بالغرب
لمت وتعفنت  جثتي بدون أن يلقي أحد لي بالاً ..كم أفتخر
بديني ..وأخواني في الدين ..

جاء الإسعاف ..أخيراًً..بعد ساعة ..حملوني ..وأنا أتنافض
حتى ..وضعوا..أجهزتهم ..على صدري ..وهنا أحسست أني
سوف يغمى علي ..فأغمضت عيني ..
قال أحدالمسعفين للأخر : أنظر إليه ..أنه شاب ..أنيق
يبدو أنه لم يتوقع ذلك ..ساعته ..نظارته ..وجهه .
قال الاّخر : إشارته الحيوية ضعيفة ..لن ينجوا
لقد نزف كثيراً ..أنظر إلى ثوبه ..لابد أن نعطي خبر
للطواريء ..لكي ينقل للعناية .

وعند وصولي للمستشفى ..أدخلوني بسرعة ..فتحت عيني
لأجد أضواء الممرات ..تمر ..وحدة تلو الأخرى ..مثل ذكريات
حياتي ..لا أدري ..لم أشعر بالنوم ..ولكن شعرت بشيء ..
بارد ..يلمس ..أطرافي أو يخرج منها ..وضوء ..يلامس
جفوني ..ويرغمني ..على الهدوء ..التام ..فجأة ..
سمعت صراخ ..ناس ..وخطوات ..مسرعة ..وأصوات
أجهزة ...عالية ..لكني ..أحسست بجسدي خفيف ..
رحلت ..هذه المرة بخيالي ..لمكان ..بعيد ..جداًً ..


رأيت ..حورية تمتطي ..خيل..والشتاء يتساقط ..
حولها ..كانت حزينة ..وقالت : هل تريد أن تمتطي هذا
الخيل ؟
أجبتها : نعم ..أود ..ذلك ..جداً
قالت : هل تعلم ..إلى أين يأخذك ؟
سكت ..قليلاً ..ولم أعرف ماذا أقول ..فقالت : أننا لا
نستطيع ..أخذك ..طالما هنالك همس ..
قلت : ماذا تقصدين ؟؟ بالهمس ..
قالت : أنصت ..لهمس السماء ..
قلت : لا أستطيع أن أنصت سوى لصوت الشتاء ..
قالت : أنصت ..ريان ..بقلبك ..
حاولت الإنصات ..فسمعت صوتاُ ..أعرفه ..
لقد كان الصوت يقول : اللهم إني راضية عنه فأرضى عنه
اللهم ..أعزني ..وبر بي  ..وجبر كسري ..
أنه صوت ..أمي !! ..أنا أعرفه ..وفي كل مرة يصدر الصوت
يظهر ضوء قوي مثل الشمس ..
ولكن أين هي ..وماذا تفعل ..ولماذا صوتها بالسماء !!!
أقتربت الحورية ..مني ..وابتسمت ..وقالت لي بهمس
: لقد ..حان ..موعد رحيلك ..دعواتها ..لن تتوقف ..

أحسست ..بعد كلامها ..في ألم بيدي ..مثل الوخز ..
وأشياء ..ساخنة بصدري ..وشيء يتحرك في عيني..
مثل الضوء ..الصغير ..
فتحت عيني ..لـ أجد ..نفسي بين  يدي دكتور ..
وبيده ..كشاف صغير ..وممرضة ..تقول : لقد عاد ..
وممرض يلبس الأزرق ويقول لي بابتسامة :
مبروك ..لقد ولدت من جديد ..




مسح الدكتور ..عرقه ..بمنديل ..وقال وهو يبعد
أجهزة من علي صدري ..وينزع قفازه : عدت سليمة
ونظر لمن حوله وقال : أحتاج لفحص دم ..وأشعة
وتخطيط ..للقلب ..وعينة من البول ..
وأخذ يتكلم بمفردات طبية كثيرة ..ولكن الجميع
أختفى بعد كلامه ..أقترب مني ..وسئل ..: كيف
حالك ..الأن ..
هززت رأسي ..فقال : أنت ..تستطيع الكلام ..عادة ؟
ولست ..أبكم ..؟
أشرت بالإيجاب ..فقال : يؤلمك ..الكلام ..؟
أشرت ..بنعم ..فقال : أخبرني ..أين الألم ..وما أن وضع يده
على صدري ..حتى تنهدت ..بقوة ..لمس منطقة الظهر ..
فوجدت نفسي أتنهد أقوى ..ولكنه أكتشف أن الألم ..
في الجزء الأيسر  العلوي من جسدي ..وفي بطني ..
وحرارتي مرتفعة
وضع يده ..على ذقنه ..وقال لي : أريد منك الراحة ..قليلاً
حتى تستقر ..ضربات قلبك ..وينخفض الضغط ..وأرجوك
لا تفكر بشيء ...الأن ..لأن جسمك ..مستنفر ..
مضت ..دقائق ..بعد ..رحيل الدكتور ..تأملت ..من حولي..
خمسة أسِرة ..مقسمة بين ثلاثة أسِرة ..أمامي ..وسرير ..
على يميني ..وعلى يساري ..وكل سرير ..يحوي ستارة ..
وأجهزة ..تومض ..وتطلق ..أصوات ..منتظمة ...




جائت ممرضتان ..من أصل أسيوي ..
قالت الأولى  وهي تبتسم : كيف خالك أخويا ؟
كان التركيز عندي في مستوى متدني ..رحت أفكر
كيف حضر خالي للمستشفى ..ثم تذكرت مدى
صعوبة اللغة العربية ومخارج الحروف عند الأسيويين
فابتسمت ..رغم الألم ..وعرفت أنها تقصد كيف حالك ؟؟
سئلت الأخرى ..بـ اللغة الأنقليزية ..ما أسمك..؟
أشرت إلي جيبي ..الذي في ثوبي ..وكان فوق صدري..
قالت الأولى : أسمك ..قلب ..!!
أحسست كأني في لعبة حروف بدون كلام ولسه راح
أأشر لهم ..مثل تلك اللعبة ..ثلاثة كلمات ..وفلم قديم
أو مسرحية ..فتحاملت  على نفسي وأخرجت بطاقتي ..
بيدي اليمنى ..وأخذت الأولى ..البطاقة ..
وقالت : ..أر ..بي ..أسمك ...ربان ..صحيح ؟
قالت الأخرى وهي تأخذ منها البطاقة وتمعن في الأسم
لا ..أسمه ..زيان ..هنالك نقطة فوق الأر  انتي لا تعرفين
العربية ..
وضعت يدي اليمنى على رأسي ..لقد تحطمت منهما
وكان بجانبهما ممرض من بلدي أخذ البطاقة ..
وضحك وهو يقول لهما : أسمه ريان إبراهيم عشقي
ونظر لي وهو يضحك ويقول : تخيل هاؤلاء الممرضات
يعملون لك عملية قلب ...الله يستر ..نعلمهم العربية
فلما يتعلمونها ..يسافرون بلدهم ...هههههههه
وأخذ يترجم لهم ماقال بـ الانقليزية ..فضحكوا
وقالو ا: نفس الشيء لو ذهبت للفلبين لن تستطيع
الكلام بلغتنا وسوف تكون مشرد هنالك ..
قالت الأولى : أسمي ..ناتومي ..وقالت الثانية : أسمي
مايا ..وقال الممرض : وأما أنا فأنا الشخص الذي يكسب
أجر من تحمل غلطاتهما هههههه أسمي ..ناصر
قالت  ناتومي  أنظر ياناصر ..بعد شهرين سيكون عيد ميلاده
ابتسمت ..لها ..وقال ناصر : يبدو أنه سيكون عيد ميلاد
مميز ولن تنساه ..ياريان ..أشرت له بنعم ..
هنا جلس ناصر على طرف سريري ..وهو يقول :
الدكتور الذي فحصك ياريان ..لن يعود إلا غداً
سيكون هنالك طبيب طواريء ..وكبير ممرضين ..
لكن أنصحك ..لابد ..أن تتكلم ..وتحدد مكان الألم ..
أنهم يشتبهون ..بزائدة دودية ..أو أملاح في جسمك
أو إعتلال بعضلات القلب ..
ولن نستطيع التحديد ..قلي ما تحتاج ..
أخذت نفس عميق ..وقلت : دكتور أعصاب ..دكتور
عظام ..وباطنية ..هنالك شيء يرفع حرارتي ..




ابتسم ناصر ..وقال : أحد الممرضات سوف تأخذ
قياسات ضغطك ..ونبضاتك ..ودمك ..أما أنا ..
سوف أعمل لك تخطيط ..قلب ..موافق ؟؟
رفعت حاجبي ..بإستغراب ..فقال : لاتخف ..أنه
جهاز بسيط ..وفي دقائق سوف تظهر النتائج
هل ظننت ..أني سوف أعمل عملية ..لقلبك ؟
هززت رأسي ..فابتسم ..وطبطب على يدي

هنا جائت ..مايا وتسابقها ..ناتومي ..فمسكت
مايا ..يدي وأخذت ..ترى عرق يدي ..وهنا عبست
ناتومي ..وقالت لناصر : أرأيت ياناصر ..أنها دائماً
تأخذ الشباب الوسيمين وتترك لي فحص كبار السن
ضحك الجميع ..وقال ناصر : سوف أتركك مع هاتين
المجنونتين ..وأذهب لتحضير جهاز تخطيط القلب ..
لا تخف ..أخر مرة ..تعاملت مايا وناتومي مع مريض
أصيب بسكتة قلبية ..ووجدو في كليته جهاز إستشوار
ثم ترجم كلامه ..لهما ..فضحكتا له ..وقالت ناتومي:
لم نتعلم الجنون إلا على يدي كبيرنا ناصر .

رحل ناصر وشعرت ..بأبرة مايا على عروق ساعدي
سحبت الدم ..وأما ناتومي ..فقالت وهي تلمس جبهتي
حرارتك لا تزال مرتفعة ..ريان ..لابد من فعل شيء
قالت مايا : أنه يتألم ..من شيء ..إلا يفيد المسكن
قالت ناتومي : لم يكتب في ملفه أي توصية طبية
لا نستطيع ..حتى حضور دكتور الطوراىء ..

بعد ربع ساعة ..خرج الجميع ..ثم جائت مايا
ومعها حبة دواء وكوب ماء ..بارد ..وقالت :
ريان ..هذا بروفين ..وسوف أضع لك قناع الأوكسجين
ثم حركت السرير قليلاً ً في جهة يسقط عليها هواء
التكييف ..ثم نظرت ..لي وقالت : لدينا حالات كثيرة
والدكتور سوف يتأخر ..وضعت يدها كي تغمص عيني
وقالت : تحتاج للنوم ..وجهك لا يزال أصفر ..
أخرجت القناع قليلاً ..وقلت ..لمايا : مايا ...شكراً
أرجعت مايا القناع بلطف لوجهي وقالت : عفواً ريان
هذا واجبي ..وقالت وهي ترحل وتقفل الستارة :
سوف أعود بعد ساعة ..لا تذهب إلى مكان ..
أبتسمت ..وأغمصت عيني ..لنوم هادىء ..

( نكمل في الجزء الثالث بإذن الله )

29 التعليقات:

سفيرة المحبه يقول...

مساؤك راقي برقي حرفكـ و نابض كنبض قلمكـ استاذ ريان ..

الحمد لله على سلامتك وبالفعل لقد ولدت من جديد..

انا اللي شدني في كلامك دعوات الوالده ربما بسببها انت حي ترزق الان فلا حرمكـ الله برها وجعلكـ قادر على ارضائهآ امين

كنت هنا ولي عوده ان شاء الله لمتابعة الجزء الثالث ^_^

تحياتي لك

Rosittanita يقول...

ريانووووو

القصه جامده جدا

ووهم بيستهجوا اسمك موتتنى من الضحك

هههههههههههههههه

وبعدين حتى الدكتور دمه خفيف

هينقطوك ياعينى وأنت مريض لاحول ليك

ولا قوه

تلاقى حواليك شويه مجانين أهو ده اللى ناقص

بس ونبى دمهم خفيف يهونوا عليك اللى

أنت فيه بحب أوى الشخصيات دى اللى

متحسسكش انك مريض وتاخد الموضوع بهزار

والمفروض ناتومى دى أول ماقالتلك

اسمها تقولها يرحمكم الله و ده بقى اسم

ولا ساندوتش :)

القصه حلوه أوى ياريان ووأنت بتحكيها

عيشتنا معاك كل لحظه والله يكون فعونك

وأنت سامع الناس حوليك بتقول ان

الأمل ضعيف ومش هينجوا يااااه احساس

صعب أوى

المهم انك بخير ياريانو ورجعت تانى ونورتنا

ومستنيه الجزء التالت

روزا

Rosittanita يقول...

ريانو

خد دى بمناسبه رجوعك

http://files.fatakat.com/2010/7/1279541824.jpg

يالا وانشاله ماحد حوش

روزا

وصف الاحساس يقول...

د ريان
دايما قدر ربنا في رحمه
وانت ما شاء الله كان ليك نصيب كبير منها
اولها انك في بلد مسلم وانك لقيت حد يقف جنبك في محنتك
تانيها دعاء ام لابنها في داخل قلبها
وايضا الممرضنتين العسل دول والتمرجي ال خففو عنك وحدتك في المستشفي
وجاير تكون حبيت وجودك معاهم
الحمد لله علي سﻻمتك
منتطره الباقي
تحياتي

بسمة الورد يقول...

الاخ الفاضل . د.ريان
الف حمدا لله على سلامتك

وربى يجعل لك كل ما عانيته فى ميزان حسناتك

احترامى لقلمك الراقى

همسات انثى...بلا حدود يقول...

سيد ريان دكتور القلوب انت يا ريان
ارجوك اوجعت قلبي لا احتمل كل تلك المواقف
ابعد الله عن قلبك الوجع
كن بخير ادعوها لك ليلا ونهارا
داااااااااااااااااام نبض قلبك ودمت لمن تحب
واطال الله عمر امك
فا الام غاليه...وامي متوفاه واشعر جمال تلك الكلمه

زينة زيدان يقول...

حمدا لله على سلامتك

ونتمنى لك دوام الصحة والعافية


كلنا دوما في انتظار اطلالتك

;كارولين فاروق يقول...

مايا وناتومي
ستبقي هذه الاسامي محفوره في الذاكره
مرتبطه بالاحداث المؤلمه
في انتظار الجزء الثالث

تَرَآَنِيْل ♥ ~ يقول...

مسآء الخيرآت
مسآء الصحه ونعم الله
مسآء الرضآ

كُل مآ هنآ أعجبنى
أسلوبك وطريقه طرحك

وصفك للألم وحتى الموقف الكوميدى
وصفك لحآل المجتمع رغم كل عيوبه نجد هنآك قلوب بيضآء
وصفك وآلدتك بالحوريه وهى تدعو لك

جميل هذآ المزج
وجميله كل تلك المشآعر التى نثرتهآ علينآ

من فرغ على مرضك لحب لرؤيه النقآط البيضآء بالمجتمع
من دعوآت أم لموقف الممرضتآن

وخآلقى إنت مبدع بالفطره
وأكثر إبدآعآ بالمحن

همس الصمت يقول...

نحمد الله لسلامتك ريان
فوجئت بما قرأت
لطالما سألتُ المكان عنك
وتلاعبت بأفكاري ظنون تركك للكتابة
استأت كثيراً لمرضك
وأشتقت أكثر لحرفك
سرد ممتع
ولكن كساني الحزن بينما أقرأ

والآن بك أهلاً نورت كل الاماكن

آرثـر رامبـو يقول...

وضعت يدي اليمنى على رأسي ..لقد تحطمت منهما
وكان بجانبهما ممرض من بلدي أخذ البطاقة ..
وضحك وهو يقول لهما : أسمه ريان إبراهيم عشقي

أهلين ومرحبتين تشرفنا ريان عشقي
أعجبني الكبرياء في رواية القصة
لأنك رافض ترويها بشكل مأساوي حزين

أجر و عافية

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

د. ريان
رغم ألم ما ذكرت
إلا أن طريقة سردك رائعة وجميلة وبهذه التفاصيل!!!!
وكأننا نشاهد فيلماً أو إحدى حلقات جرايز أناتومي!!!
متابعة
وربي يبارك بوالدتك
ويجازي ناصر والممرضتين كل الخير :)

د.ريان يقول...

صباح الخير .سفيرة المحبة .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ ودعواتكِ وشرفني بـ أنكِ أول تعليق هنا سيدتي

الوالدة العزيزة هي كنزي في حياتي

ودعواتها عند الله لطالما كانت سبب من أسباب التوفيق بالحياة بعد الله

وبئس حياتي أن لم أرضيها وهي تاج رأسي

تسرني زيارتكِ سيدتي وأتشرف بهذا الحضور

وسلمكِ الله من كل شر وحفظ كل غالي عندكِ

ننتظركم دوماً :)

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .روزا.الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الرائعة

وسرني أن رسمت البسمة على ثغركم

ههههههههههه والأسماء فعلا ياروزا تضحك

دا غير نطق العربي المكسر الي عمره مايتغير

الأحلى كان تواجدكِ روزا وألف شكر للكرت

الجميل والرائع من ذوقكِ

وتشرفني متابعتكِ روزا الراقية



دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .وصف الاحساس.الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الراقية التي تسعدني

وفعلاً دعوات والدتي العزيزة ربنا يشفيها كانت كثيراً ماتحيطني

ورحمة الله عزوجل ولطفه كان دائماً يحتويني الوضع كان ممكن فعلاً أن

يكون نهائي ..لكنها رحمة الله عزوجل

ناس كثير وصف أدين لهم بالشكر ومع الأجزاء هنالك

أيضاً شخصيات أخرى .,.لا أعرف سوى أن أدعي لهم

كم أسعدني تواجدكِ سيدتي وصف الاحساس

لكِ أرق تحياتي



دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .بسمة الورد.الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الرقيقة ودعواتكِ

وربنا يسلمكِ من كل شر ويحفظكِ

ودا من طيبتكِ سيدتي

شرفني تواجدكِ الرائع

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .همسات أنثى .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الساحرة وسلامة

قلبكِ الرقيق والطيب من كل شر وحزن

ورحم الله والدتكِ الغالية ..ولابد أنها

تفخر بكِ الأن فلقد أنجبت أنثى مثلكِ

لها إحساس وقلب رقيق وطيب

لا تحزني سيدتي الحياة لا تستمر على حال

وذلك المرض ليس هو سوى عبرة لنا وحكمة

وأجر ينقينا من شوائب الحياة

دعواتكِ سيدتي نور وضياء يسعدني

ورحم الله تلك الرائعة التي أنجبت أنثى رائعة مثلكِ

كم أفتخر بمتابعتكِ همسات ..ولكِ مودتي وتقديري
كوني بخير


دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .زينة زيدان .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الجميلة والله يسلمكِ

من كل شر ويحفظكِ ويحفظ شعبكِ الطيب

وسلمت لنا دعواتكِ أيتها الراقية

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .كارولين .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الرقيقة

وأسماء كثيرة أدين لها بالفضل فعلاً

وأدعوا لها بـ صلاتي ولاتزال الأحداث

تتوالى هنا ..ولكن تسرني متابعتكم الراقية

لكِ كل أحترامي وتقديري

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .ترانيل .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

صباح الطيبة لروحكِ الطيبة ورقتكِ سيدتي

التي تضيء بكل حرف وكلمة والابداع

نتعلمه منكِ نون سرني أن تكون محاور

قصتي المتواضعة البسيطة لمسة روعة تعتلي

لذائتقكم ..التي ترى بالقلب أكثر

وكم أفتخر بمتابعتكم سيدتي وعسى أن تبقى كلماتكم

كي تظلنا بكل روعة وعسى أن أكون عند حسن ظنكم

لكِ كل الود والطيبة ترانيل

ودمتِ أختي

أشكركِ على كلماتكِ الرائعة فعلاً

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .همس الصمت .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ الراقية وسؤالكِ الغالي
الكتابة لن تتركني حتى لو تركتها :)

وأهلا بتواجدكم الرائع وعسى أن يرحل ذلك الحزن في الأجزاء القادمة

لأن بسمتكِ ستكون أجمل وأرق

كوني بكل خير وكوني بالقرب والله يسلمكِ ويحفظكِ من كل شر


دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .اّرثر .الراقي

ويسعد أوقاتك بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتك الجميلة

أنا من تشرف بك أخل الغالي والراقي

الذي أصبحت أدمن تعليقاته هنا وأحبها لجمال روحه

أنا والقصة اّرثر كاشخص يحاول أن يجعل

من القهوة المرة ..قهوة محلاة بوضع قطع كوميدية ..لها

ولكني لن أفلح فالحزن حزن وأن جمل

أكثر ماأخاف هنا على فكر من يقرأ لي

عسى أن يفيد زرع البسمة بين الفينة والأخرى على تشتيت الحزن أدعي لي :)

كم أفخر بك أخي ..كن بالقرب

دمتم بكل خير

د.ريان يقول...

صباح الخير .نسرين .الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير ومسرة

أشكركِ على كلماتكِ العذبة

وسرني أن ترين هنا مايسركِ من كلماتي البسيطة

حفظ لكِ الله كل من يعز عليكِ وحفظكِ من كل شر

واللهم اّمين ..كم أفتخر بمتابعتكِ وكلماتكِ الجميلة

كوني بالقرب دوماً



دمتم بكل خير

( حياتى ) يقول...

صباح معطر برائحة الورود والريحان
ريانو
ان الله إذا احب عبداً ابتلاه و
" مَا مِنْ عَبْدٍ يُشَاكُ شَوْكَةً فَمَا فَوْقَهَا إِلا رَفَعَهُ اللَّهُ بِهَا دَرَجَةً ، وَحَطَّ عَنْهُ بِهَا خَطِيئَةً " .
لقد مررت بتجربة صعبة وخطيرة ولكن
الله سلم ، ومع ذلك حاولت تخفيف الالم
علينا نحن فى روايتك للأحداث فرويتها
بفكاهه، نشكرك اخى العزيز على تلطيف الموقف لكن هذا لن يقلل من قلقنا عليك
فما زلت من يوم معرفتى مرضك وانا ادعوا لكَ ،البسك الله ثوب العافية،
واقر عين والدتك بكَ ، وادامها لكَ
وعذراً سيدى على قلة متابعتى فلم
ادخل النت الا الآن ، لكن اعلم ان قلبك
كبير ، وانك سوف تعفو،
تمنياتى لك بالصحة والعافية
ودام لكَ والدتك ومد فى عمرك

كانت هنا زهرة ولم تزل
زهرة

د.ريان يقول...

مساء الخير والطيبة زهرة الراقية

ويسعدكِ بكل خير ومسرة
ويبارك لكِ ربي في أيامكِ وصحتكِ
عسى الله عزوجل أن يقبل الأجر
وتكون تلك المصائب خير وطهر

لايوجد عتاب أو زعل أو غضب أختي العزيزة ومن يستطيع الزعل منكِ يازهرة !!
يكفي دعائكِ الطيب ودعواتكِ بالغيب
لي وهذا مايجعلني أفخر بكِ وأنا سعيد جداً
بأنه لدي أخت تدعي لي
ومعذورة زهرة فالحياة مشاغل
يهمني أنكِ بخير وسعادة تلك التجربة قد تمر فعلاً على الكثير وسبب روايتها كي نحمد الله على النعم فهي كثيرة فعلاً
والسعيد من أتعظ بغيره
عسى الله أن يحفظكِ ويحفط كل غالي عندكِ ويلبسكِ تاج الصحة والعافية
ومرحباً بكِ بكل وقت أختي :)

دمتم بكل جمال وخير

جوزفين يقول...

صباح الحب ..الطاهر ..النقي ريانو العزيز

كنت معك هنا بكل تنهيدة وتنفس اخذ يدك عبر الألم وامسد على شعرك تحت لهيب الشمس لم تكن مجرد قصة بل مشاعر اسقطت دمعاتي احساس مؤلم حينما نسقط للمرض وكانت دمعاتي لاجلك وكم دعوت لك ونسيت انها قصة قد حدثت قلبك ياريان من ذهب وانت انسان صالح وطيب ولو كنا نرى امثالك لاصبحت الحياة جميلة سلامتك ياعزيزي تمنيت ان ماحصل بي وليس لك لا استطيع رؤية الاسطر الان ولكن ستعود بكل خير ياعزيزي ستعود ريانو العزيز



جوزي

د.ريان يقول...

مساء العطر جوزفين الراقية

ويسعد أوقاتكِ بكل خير

دائما كلامكِ الجميل يخجلني ولا أعرف ماذا أقول لكِ !! ولكن عسى
الله أن يجعلني عند حسن ظنكم وظني بنفسي وأن يكرمني ويكرم الجميع
في لباس الصحة والعافية والمغفرة
وسلامة دمعكِ الغالي وأن شاء الله لاتسقط دمعة إلا على فرح وسعادة
لا جوزي ..ربنا يشفيني ويتم الصحة عليكِ
وعلي وعلى الجميع لا تتمنيه لنفسكِ

فقد كان مرضاً متعباً ..بحق والحمد لله

وبإذن الله سوف نعود لأفضل مما كنا

تحياتي لرقة تواجدكِ وعطفكِ

هيفاء يقول...

يعطيك العافيه اخي ريان.. تأثرت الصراحه دمعت عيني..الله يبعد عنك كل سوء يارب

د.ريان يقول...

مساء الخير هيفاء الراقية

ويسعد أوقاتكم بكل خير ومسرة

سلامة دمعكم من كل حزن وادام الله

عليكم تاج الصحة والعافية

وشرفني حضوركم

دمتم بكل ود